الثلاثاء، 1 يوليو، 2008






قالت الشجرة ...

(الشجرة = أم حنون)

الطريق من محطة الأوتوبيس وحتى مبنى الكي بي إس يستغرق حوالي عشر دقائق أقضيها سيرا عبر حديقة يوئيدو... التي أعتبرها من أبرز العلامات الدالة على تحضر الشعب الكوري ... والحديقة مليئة ، بطبيعة الحال ،
بأحد أحب الكائنات والمخلوقات إلى قلبي ،، وهي الأشجار ...
الأشجار لا يمكن أن تتشابه أبدا حتى من الفصيلة الواحدة والنوع الواحد ... تماما مثل البشر ... ومنذ صغري ارتبط دائما بعلاقة خاصة و"عميقة الجذور" مع تلك الكائنات : الأشجار ....

(أسلم على الشجرة)

لكن المفاجأة التي حدثت لي هنا في سيول أن الأشجار كانت تتكلم معي كل صباح بكل طلاقة وحكمة .... صحيح انني تبادلت بعض الأحاديث من قبل مع كائنات أخرى مثل القطط والكلاب وبعض الطيور والأحجار ... ولكن كانت تلك هي المرة الأولى التي أتبادل فيها الحديث مع أحبائي من الأشجار ... وأرجوك عزيزي القارئ لا تتهمني بالجنون حتى تعرف : ماذا قالت لي الشجرة...

ليست هناك تعليقات: